فعالية أفلام سودانية

أقام مجتمع الخرطوم السينمائي مساء الأربعاء 3 يناير 2018 فعالية "أفلام سودانية" برعاية المجلس الأعلى لرعاية الثقافة والفنون وبحضور وفد مهرجان لوزان للسينما الإفريقية الذي يزور البلاد حاليا. أقيمت الفعالية في ستار سينما بعفراء مول بحضور السيد موفق محمد عبد الرحمن أمين عام المجلس الأعلى لرعاية الثقافة والفنون والسيدة فرامسين فيرت والسيد فيليب كوردي من مهرجان لوزان وعدد من صناع الأفلام والإعلاميين والمهتمين.

قدمت الفعالية عضو المكتب التنفيذي لمحتمع الخرطوم السينمائي فاطمة التهامي وبدأت بكلمة المخرج محمد الطريفي رئيس المكتب التنفيذي التي قال فيها : " أحيانا تكون الحياة سينمائية أكثر من السينما نفسها .. ونحن نحتفل بتدشين مجتمع الخرطوم السينمائي ودعنا أحد المؤسسين الحالمين بهذا الإنجاز مدير التصوير أونور هاشم الذي فجعنا بفقده ليلة الأحد 31 ديسمبر 2017." ودعا الحاضرين للترحم عليه وعرض فيديو قصير عن الراحل.

بعدها تحدث كل من السيدة فرانسين فيرت والسيد فيليب كوردي عبرا فيها عن سعادتهما بوجودهما في السودان وبأن يكونا ضيوف الفعالية الأولى لمجتمع الخرطوم السينمائي. وأخيرا تحدث السيد موفق محمد عبد الرحمن الأمين العام مرحبا بالوفد الزائر ومشيدا بمبادرة مجتمع الخرطوم السينمائي ومؤكدا على أن أبواب المجلس الأعلى للقافة والفنون مفتوحة لجميع المبدعين من كيانات وأفراد في كافة المجالات.

بعدها تم عرض ستة أفلام سودانية قصيرة بدأت بفيلمي جرس للمخرج قريب الله عبد العال وقلم مكسور للمخرج خالد طه الدرديري ومن إنتاج غرفة صناعة السينما وفيلم ميموريز للمخرج أشرف فتح الرحمن وفيلم 12 شهر للمخرج أبو مياس وإنتاج فور أي قروب وفيلم مورغانز للمخرج إبراهيم أحمد سنوبي وإنتاج إن دييب فيجين. تلت عروض الأفلام مناقشة ودية بين الحضور والوفد الزائر تناولت الأفلام التي عرضت والعديد من القضايا السينمائية الإفرقية.


ملتقى الخرطوم السينمائي لشهر مارس

أقام مجتمع الخرطوم السينمائي مساء الأربعاء 3 يناير 2018 فعالية "أفلام سودانية" برعاية المجلس الأعلى لرعاية الثقافة والفنون وبحضور وفد مهرجان لوزان للسينما الإفريقية الذي يزور البلاد حاليا. أقيمت الفعالية في ستار سينما بعفراء مول بحضور السيد موفق محمد عبد الرحمن أمين عام المجلس الأعلى لرعاية الثقافة والفنون والسيدة فرامسين فيرت والسيد فيليب كوردي من مهرجان لوزان وعدد من صناع الأفلام والإعلاميين والمهتمين.

قدمت الفعالية عضو المكتب التنفيذي لمحتمع الخرطوم السينمائي فاطمة التهامي وبدأت بكلمة المخرج محمد الطريفي رئيس المكتب التنفيذي التي قال فيها : " أحيانا تكون الحياة سينمائية أكثر من السينما نفسها .. ونحن نحتفل بتدشين مجتمع الخرطوم السينمائي ودعنا أحد المؤسسين الحالمين بهذا الإنجاز مدير التصوير أونور هاشم الذي فجعنا بفقده ليلة الأحد 31 ديسمبر 2017." ودعا الحاضرين للترحم عليه وعرض فيديو قصير عن الراحل.

بعدها تحدث كل من السيدة فرانسين فيرت والسيد فيليب كوردي عبرا فيها عن سعادتهما بوجودهما في السودان وبأن يكونا ضيوف الفعالية الأولى لمجتمع الخرطوم السينمائي. وأخيرا تحدث السيد موفق محمد عبد الرحمن الأمين العام مرحبا بالوفد الزائر ومشيدا بمبادرة مجتمع الخرطوم السينمائي ومؤكدا على أن أبواب المجلس الأعلى للقافة والفنون مفتوحة لجميع المبدعين من كيانات وأفراد في كافة المجالات.

بعدها تم عرض ستة أفلام سودانية قصيرة بدأت بفيلمي جرس للمخرج قريب الله عبد العال وقلم مكسور للمخرج خالد طه الدرديري ومن إنتاج غرفة صناعة السينما وفيلم ميموريز للمخرج أشرف فتح الرحمن وفيلم 12 شهر للمخرج أبو مياس وإنتاج فور أي قروب وفيلم مورغانز للمخرج إبراهيم أحمد سنوبي وإنتاج إن دييب فيجين. تلت عروض الأفلام مناقشة ودية بين الحضور والوفد الزائر تناولت الأفلام التي عرضت والعديد من القضايا السينمائية الإفرقية.


ملتقى الخرطوم السينمائي لشهر أبريل

أقام مجتمع الخرطوم السينمائي الملتقي السينمائي الشهري الثاني برعاية المجلس القومي لرعاية الثقافة والفنون والذي أقيم بمركز الفيصل الثقافي في التاسع والعشرين من شهر أبريل وأستمر ليومين بمشاركة العديد من نجوم السينما السودانية.

تم في اليوم الأول 4/29 عرض الفلم الكوميدي السوداني (نيدو مان) للمخرج أحمد البكري، وتدور أحداثه حول شخصية الشاب نادر الذي يتخرج من تخصص المحاسبة ويبحث عن عمل ولكن دائماً يتعرض للمشاكل وسوء الطالع وقد عمل في العديد من الوظائف، وأكثر مايميز نادر هو شهامته ومواقفه الرجوليه ومساعدته للغير، تتغير حياة نادر بعد أن يلتقي بدكتورة نهي وهي صيدلانية وهنا تختلف عنده الأشياء ثم يتحول إلي أنسان ناجح في حياته. الفلم من بطولة: وراق عمر عثمان وسلمي أحمد وأيوب الطاهر والطيب العوض ومصعب صالح .

وفي اليوم الثاني 4/30 تم عرض فيلم (الحياة غير) للمخرج محمد هاشم والذي تدور أحداثه حول صراع المعتقدات والتطرف الديني وقد تم إنتاج هذا الفيلم في العام 2011م وكانت هي التجربه الأولي للمخرج محمد هاشم في إنتاج الفيلم الطويل حيث أخرج العديد من الأفلام القصيرة قبل تجربة الحياة غير، الفيلم من بطولة حسين عثمان وأروى خوجلي وأحمد عوض وأيوب الطاهر وعرفة حسن وحسين ابوكروك .

شهد اليوم الاول والثاني حضور كبير من صناع السينما السودانية والمهتمين ومجموعة مقدرة من الصحفيين والنقاد كما وتخللت العروض نقاشات حول صناعة السينما السودانية ودور العرض وتشجيع المنتجين للإنتاج السنمائي .